طرق الوقاية من الأمراض المعدية والمحافظة على الصحة بممارسة التمارين

كثير منا في هذه الأيام يخاف من العدوى وخاصة في الخريف لأن الفيروسات والجراثيم تعتبر من الأمراض المعدية التي يمكن أن تنتشر عن طريق الاتصال المباشر أو غير المباشر، لهذا السبب الجميع معرض لخطر الإصابة واحتمالية الإصابة بالعدوى عند الإقتراب من أشخاص مرضى أو التواجد في مناطق مزدحمة تكون كبيرة جداً.

نصائح للوقاية من الأمراض المعدية

طرق الوقاية من الأمراض المعدية والمحافظة على الصحة بممارسة التمارين

سنتعرف في المقال التالي على 6 نصائح ما يلي:

تجنب ملامسة الأسطح العامة:

من الأشياء البسيطة التي يجب مراعاتها لتفادي الإصابة بالفيروسات، هي تجنب ملامسة الأسطح العامة التي يمكن أن تحمل العديد من الفيروسات، وفي حالة الاضطرار لملامستها، يجب القيام بغسل اليدين جيداً بعد ذلك في أقرب وقت ممكن، وذلك بواسطة الماء والصابون.

تعقيم الأغراض الشخصية باستمرار:

إذ تعتبر الأغراض الشخصية بيئة خصبة لحمل ونقل العدوى الفيروسية مثل المفاتيح والهاتف المحمول وحافظة النقود وغيرها من الأشياء، ولذلك ينبغي الحرص على تطهير وتعقيم كل الأغراض بشكل دوري.

الحذر عند التعامل مع الحيوانات:

يجب الحذر التعامل مع الحيوانات الأليفة المتواجدة في الشوارع، حيث يمكن أن تحمل الفيروسات وتنتقل بسهولة إلى الجسم، وفي حالة تربية حيوانات أليفة بالمنزل، فيجب الاهتمام بنظافتها وتطهيرها باستمرار لوقايتها من الإصابة.

التأكد من تطهير المنزل باستمرار:

باستخدام المواد التي تساعد على قتل الجراثيم مثل الكلور والكحول، وينصح بتعقيم الأسطح بشكل يومي وتهوية المنزل جيداً بشكل يومي، وخاصةً في حالة تواجد شخص مصاب بعدوى مثل الأنفلونزا.

التأكد من نظافة الطعام والشراب:

هناك العديد من الأمراض التي يمكن أن تنتقل عن طريق الطعام والشراب الملوث وخاصة  الأمراض الفيروسية، ولذلك يجب التأكد من تناول طعام وشراب نظيف وصحي، كما ينبغي الاهتمام بغسل الخضروات والفواكه جيداً قبل تناولها لأنها يمكن أن تحمل العدوى وتسبب التسمم الغذائي.

الانتظام في غسل اليدين:

من الضروري الاهتمام بغسل اليدين باستمرار، إذ ينصح بغسل اليدين في المواقف التالية:

  • قبل تناول الطعام وبعد تناول الطعام.
  • بعد مصافحة أحد الأشخاص باليد.
  • بعد ملامسة أي أسطح خارج المنزل.
  • فور العودة إلى المنزل.
  • بعد العطس أو السعال في اليدين.

ممارسة تمارين للياقة البدنية والمحافظة على الصحة

إذا كنت ممن لا يمارس الرياضة عليك بقراءة التالي ان كنت في طور البدء او كنت من المتمرسن عليك بتعليمات المحترفين من مدربين وخبراء وهنا نقدم لك اهم التمارين مع شرح مفصل نتمنى ان يعجبك.
ممارسة تمارين للياقة البدنية والمحافظة على الصحة


أهم التمارين الرياضية

  1. تمارين القوة: إن اللياقة العضلية مكون أساسي آخر لبرنامج تمارين اللياقة البدنية، فإذا مارست تمارين القوة مرتين في الأسبوع، يمكن أن يساعدك هذا على زيادة قوة العظام واللياقة العضلية، كما يمكن أن تساعدك هذه التمارين على الاحتفاظ بالكتلة العضلية أثناء اتباع أي برنامج لإنقاص الوزن.
  2. تمارين العضلات الأساسية: تُعرف عضلات البطن وأسفل الظهر والحوض باسم العضلات الأساسية وهي تساعد في حماية ظهرك واتصال تحركات الجسم العلوية والسفلية، وتعد تقوية العضلات الأساسية عنصر أساسي لبرنامج تمارين اللياقة البدنية الشامل.
  3. تمارين المرونة والإطالة: تعد المرونة جزء أساسي من اللياقة البدنية، وتتطلب بعض أنواع من الأنشطة البدنية، مثل الرقص، مرونة أكثر من غيرها، وتكون تمارين الإطالة فعالة في زيادة المرونة مما يسمح للأشخاص بسهولة القيام بالأنشطة التي تتطلب مرونة أكبر، كذلك تحسن الإطالة نطاق حركة المفاصل وتعزز وضعية الجسم بشكل أفضل.
  4. تمارين التوازن: يتعين على كبار السن بشكل خاص تضمين تمارين تساعدهم على الاحتفاظ بالتوازن أو تحسينه أثناء القيام بالتمارين الروتينية، وذلك يعد ضروري لأن التوازن يتدهور عادة مع تقدم العمر على نحو قد يؤدي إلى السقوط وحدوث كسور، يمكن لأي شخص الاستفادة من تمارين التوازن حيث إنها تساعد على منح العضلات الأساسية الثبات.

في الختام ننصح قبل البدء في تمارين الإطالة، قم بالإحماء من خلال المشي أو القيام بتمرينك المفضل بشدة منخفضة لمدة خمس إلى عشر دقائق. وتزداد الفائدة أكثر عند القيام بتمارين الإطالة، الأفضل القيام بتمارين الإطالة ثلاث مرات أسبوعيا بعد الإحماء للاحتفاظ بالمرونة.
المنشور القادم المنشور السابق