نصائح لتعلم اللغات الأجنبية

طريقة تعلم لغات أجنبية جديدة:

هناك مقولة مثيرة للاهتمام للغاية في لغتي الأم، تقول "إذا كان شخص ما لا يفهمك على الرغم من أنك تتحدث بوضوح شديد وببساطة فأنت تقول شو شايفني عم احكي غير لغة، للتعبير عن دهشتنا لعدم قدرتنا على فهم بعضنا البعض، بناءً على ذلك يمكنك فهم مدى صعوبة فهم اللغات الأجنبية.

5 نصائح لتعلم اللغات الأجنبية:

الجميع يقول أريد أن أتعلم لغات جديدة، لكن الموضوع ليس عبارة عن طلب وشهوة بل يحتاج إلى مثابرة واجتهاد، لأن تعلم اللغات الأجنبية الجديدة صعب لدرجة أنه حتى لو تعلمت اللغة فلن يتجاوز الأمر القدرة على طلب الخبز في السوق، لكن مع الإصرار والعزيمة كل شيء ممكن، لذلك سنقدم لك أهم النصائح التي ستساعدك على تعلم اللغات الجديدة.

نصائح لتعلم اللغات الأجنبية


جعل اللغة الأجنبية جزء من حياتك:

قد تكون تدرس أو تتعلم اللغة بنفسك، بغض النظر عما تفعله لا تدرس اللغة فقط في الفصل بل استمر في التعلم بعد الفصل، اشترِي الكتب واحتفظ بها معك في جميع الأوقات، حيث عندما تصادف كلمات جديدة اكتبها، لا تعتبره مجهود إضافي ولكن كمغامرة في تعلم اللغة.

تجربة الثقافات الأجنبية:

حاول الحفاظ على اهتمامك ودوافعك، من خلال التعرف على الثقافات الأجنبية، ولا تنس أن الثقافة لا تتعلق فقط بما يكتب في الكتب، إنما تعبر عن الموسيقى والفن والسينما والرقصات الشعبية والحرف التقليدية والمطبخ والأدب أي أن الثقافة كل شيء.

تعلم كيف تعبر عن نفسك بطريقة بسيطة:

نشعر جميعنا بالراحة عند التحدث بلغتنا الأم، المشكلة هي أننا في بعض الأحيان نواصل السعي للحصول على هذه الراحة بلغة أجنبية بدأنا للتو في تعلمها، نتيجة ذلك نتجنب أحياناً التعبير عن أفكارنا عندما لا نستطيع تكوين جمل للتعبير عن أفكارنا بالضبط، لتجنب ذلك فكر في ما تعنيه في رأسك وفكر في كيفية قول ذلك بأبسط طريقة، بالكلمات واللغة التي تعرفها بالفعل، يمكنك أن تكون على يقين من أن الفكرة التي نريد التعبير عنها سهلة في معظم الأحيان، فنحن نعقدها بأنفسنا.

عرّض نفسك للتحدث باللغات الأجبية الجديدة قدر الإمكان:

القواعد التي تتعلمها في الدروس والكلمات المستفادة من النصوص هي مجرد جزء من تعلم اللغة، لأن تعلم لغة جديدة يعني اكتساب طريقة جديدة في التفكير، لهذا فإن تعريض نفسك للتحدث باللغات الجديدة في حياتك اليومية أمر مفيد للغاية، من الناحية العملية يمكنك تجربة: مشاهدة المسلسلات والأفلام، أو ضبط لغة هاتفك على اللغة التي تريد تعلمها أو تكوين صداقات، أي أن تكون قادر على التحدث دون الإفراط في التفكير.

امنح نفسك الوقت وتقبل الأخطاء التي سترتكبها:

أهم شيء هو التحلي بالصبر وعدم الإحباط مع نفسك إذا لم تحقق النتيجة المرجوة على الفور، خاصة إذا كانت لغتك الأم مختلفة تماماً عن عائلة اللغات الأجنبية، فمن الطبيعي أن تواجه صعوبة في تعلمها في البداية، كن فخور دائماً بتقدمك مهما كان صغير، حاول جعل ارتكاب الأخطاء أمر طبيعي عند الكتابة والتحدث، لأنك في هذه الحياة تتعلم من خلال ارتكاب الأخطاء.

المنشور القادم المنشور السابق