مامفهوم الاستثمارات قصيرة الاجل

 الاستثمار هو أحد ركائز الاقتصاد في الدول الكبرى، والاستثمار في مفهومه البسيط يعني إنشاء رأس مال أو سلع قادرة على إنتاج سلع وخدمات أخرى، فهو الأموال والأصول المكتسبة والمستخدمة في توليد الدخل في المستقبل، فشراء الأصول ليس بهدف استخدامها في الوقت الحاضر أو الحصول منها على عائد فوري، ولكن هي وسيلة لاستخدامها في المستقبل لإنشاء ثروة كبيرة،

 على ماذا يعتمد الاستثمار 

في حجمه والعائد منه في المستقبل على الوقت والجهد والمال المبذولين فيه، و

هناك نوعان رئيسيان من الاستثمارات

  • وهي الاستثمارات طويلة 
  • الأجل والاستثمارات قصيرة الأجل
  • ، بالإضافة إلى أنواع غير مادية من الاستثمارات،
  •  مثل الاستثمار في التعليم والصحة والذي يعد استثمار في رأس المال البشري. 

الاستثمارات قصيرة الأجل

 الاستثمارات قصيرة الأجل هي استثمارات مؤقتة لفترة زمنية محددة تبدأ من ثلاثة أشهر حتى سنة كاملة، وتهدف إلى توفير الأمان في الكيان المالي، وذلك لسهولة تحويلها إلى سيولة نقدية عند الحاجة إليها، وتعد الاستثمارات قصيرة الأجل جزءً من قسم الأصول الجارية في الميزانية العمومية بالمنشأة، وذلك لأنه القسم الذي يحتوي على جميع الاستثمارات التي قامت بها الشركة ومن المتوقع تحويلها إلى سيولة خلال سنة واحدة أو على الأقل خلال فترة الميزانية، 

ومن أهم الأمثلة عليها ا

لأوراق المالية وشهادات الإيداع وسندات الخزانية





 ما أهمية الاستثمارات قصيرة الأجل

  •  تعد الاستثمارات قصيرة الأجل من الاستثمارات المؤقتة أو القابلة للتسويق
  • ، وهذا يعني سهولة تحويلها إلى سيولة مادية خلال الفترة الزمنية ما بين ثلاثة أشهر حتى اثني عشر شهر،
  •  فهي تتميز بالعائد السريع خلال الفترة المالية المحاسبية، 

ولها فوائد 

  • ه اهمها مفيدة للشركات التي تسعى إلى تحقيق وضع نقدي قوي في الميزانية العمومية، وذلك عن طريق استخدام الفائض النقدي لديها في شراء الأسهم أو السندات أو ما يعادلها، بهدف كسب المزيد من الفوائد عليها، 
  • بالإضافة إلى أنها توفر السهولة في تحويلها إلى سيولة نقدية وقت الحاجة إليها
  •  تساعد الاستثمارات قصيرة الاجل الشركات في تلبية احتياجاتها التشغيلية في فترة زمنية قصيرة، وذلك لسرعة وسهولة التصرف فيها وتحويلها إلى نقد.
  •  تزيد الاستثمارات قصيرة الأجل من فرص النمو لدى المؤسسات المالية على المدى الطويل، وذلك لأنها توفر الأصول التي تزيد من قيمة الشركة، 
  • مع الاحتفاظ بالموارد الضرورية الأخرى مثل التكاليف التشغيلية اليومية.
  •  تمنح الكيانات المالية وضع نقدي قوي في الميزانية العمومية، وذلك لأن الاستثمارات قصيرة الأجل مثل الأسهم والسندات أو ما يعادلها توفر فائدة عالية
  • ، والتي تساعد في حماية رأس المال مع توليد عائد مماثل.
  • تعد الاستثمارات قصيرة الأجل من أهم أنواع الاستثمارات عالية الجودة
  •  وعالية السيولة أيضًا،
  •  وذلك من ناحية تحويلها إلى أموال نقدية، والتي يستخدمها المستثمرون في تخزين الأموال بشكل مؤقت لاستخدامه وقت الحاجة إليه، وعادة ما يتم قياسها مقابل مؤشر فاتورة الخزينة.
  • منح الكيانات المالية وضع نقدي قوي في الميزانية العمومية،

 وذلك لأن الاستثمارات قصيرة الأجل مثل الأسهم والسندات أو ما يعادلها توفر فائدة عالية، والتي تساعد في حماية رأس المال مع توليد عائد مماثل.


 تعد الاستثمارات قصيرة الأجل من أهم أنواع الاستثمارات

 عالية الجودة وعالية السيولة أيضًا، وذلك من ناحية تحويلها إلى أموال نقدية، والتي يستخدمها المستثمرون في تخزين الأموال بشكل مؤقت لاستخدامه وقت الحاجة إليه، وعادة ما يتم قياسها مقابل مؤشر فاتورة الخزينة.


اما اهم انواع الاستثمار فهي:

  1. الودائع المصرفيه: وهي مبلغ مودع في البنك لمدة زمنيه محدوده وبفائده (عائد) محدود ، وبما انها من الادوات الاستثماريه الامنه جدا فهي ذات عوائد منخفظه ومحدوده مقارنه ببقية انواع الاستثمار الاخرى.
  2. العقارات: عن طريق بيع وشراء الاراضي والمنازل .....الخ ، وهو من انواع الاستثمار الجيده في المملكه ولكنه يتطلب مبالغ كبيره ربما لا توجد لدى الاغلبيه.
  3. الاوراق الماليه: ومنها الاسهم والسندات وصناديق الاستثمار. وسنقوم بشرحها بالتفصيل ادناه.





السوق المالي


الاسواق الماليه مثل الاسواق الاخرى فهي مكان يلتقي فيه المشتري مع البائع بهدف تداول سلعه معينه، ويقوم السوق المالي بتداول الموجودات الماليه (اسهم – سندات او ادوت دين)،، وينقسم السوق المالي من ناحية البيئه والمكان الى نوعين:

سوق الموقع الجغرافي (مثل سوق نيويورك NYSE) حيث يتم التداول من خلاله في مكان محدد وتحت سقف واحد.

او سوق الاتصال الالكتروني كما هو الحال في ( السوق السعودي) حيث يتم اللقاء بين البائع والمشتري عن طريق الكمبيوتر.



قد تُعجبك هذه المشاركات